كلمة السيد رئيس المجلس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي في إفتتاح الدورة الحادية عشرة للمجلس

تشكل الدورة الحادية عشرة، التي تجمعنا اليوم، لحظة قوية في مسار مجلسنا، لكونها تنعقد في منتصف ولايته الأولى، مما يقتضي، طبقا للقانون المنظم للمجلس، إعادة تشكيل اللجان وتوزيع الأعضاء داخلها، وإعادة انتخاب رؤساء ومقرري اللجان الدائمة وأعضاء المكتب. وبهذه المناسبة، نحن مدعوون إلى بدء مرحلة جديدة، بنفس استشرافي، تكون غايتها تحقيق المزيد من الالتزام والمزيد…